نهر الأردن | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2018/01/17

نهر الأردن

يعتبر نهر الأردن احد اهم الانهار العربية المشتركة في منطقة الشرق الأوسط والذي تتدفق مياهه منذ ألاف السنين، حيث يرجع أهمية هذا النهر ليس بسبب طبيعته الجغرافية فقط وإنما بسبب البعد التاريخي والديني الذي لعبه عبر مر السنين. يشكل نهر الأردن المصدر الوحيد الدائم للمياه السطحية في الضفة الغربية وفلسطين بشكل عام، وتتدفق مياهه من أقصى الشمال وعلى ارتفاع 2200 متر فوق منسوب سطح البحر وصولا إلى البحر الميت على ارتفاع يقدر بحوالي 350 متر تحت مستوى سطح البحر. تتشارك في مياه نهر الأردن خمس دول مشاطئة هي فلسطين، الأردن، سوريا، لبنان وإسرائيل التي بدورها تستغل معظم مياهه. ويشكل نهر الأردن كما هو معروف الحدود الشرقية للضفة الغربية مع الأردن، يبلغ طول هذا النهر بشكل خط مستقيم حوالي 140 كم بينما يبلغ طوله الحقيقي بتعرجاته المختلفة حوالي 350كم، في حين تبلغ المساحة الإجمالية لحوضه حوالي 43500 كم2 يقع منها 12000 كم2 في فلسطين والباقي في كل من لبنان وسوريا والأردن.

يتميز نهر الأردن بكثرة روافده اتي تغذي مجراه سواء العلوي أو السفلي، هذا ويتكون نهر الأردن من ثلاثة روافد رئيسية هي بانياس والحاصباني واللدان وهذا المنبع (اللدان) يعتبر من أهم وأكبر روافد نهر الاردن بالإضافة الى نبع صغير يعرف باسم بريغيت في منطقة مرجعيون. وتلتقي كافة هذه الروافد في داخل فلسطين الى الشمال من سهل الحولة مشكلة ما يعرف نهر الشريعة وهو المجرى العلوي لنهر الاردن حتى بحيرة طبرية حيث يواصل جريانه بعد خروجه من بحيرة طبرية جنوباً نحو البحر الميت. من أهم الروافد التي تغذي نهر الأردن:

  1. نهر الحاصباني، وينبع من هضبة الجولان في جنوب لبنان قرب بلدة حاصبيا، ويقدر معدل تصريفه السنوي بحوالي 157 مليون متر مكعب.
  2. نهر بانياس وينبع من هضبة الجولان من بلدة بانياس بالقرب من جبل الشيخ في الأراضي الجنوبية الغربية من سوريا، ويقدر معدل تصريفه السنوي بحوالي 140 مليون متر مكعب.
  3. نهر الدان: وينبع من سفوح جبل الشيخ في الأراضي السورية ويقدر معدل تصريفه السنوي بحوالي 257 مليون متر مكعب.
  4. نهر اليرموك: وينبع من جبل حوران في سوريا ويقدر معدل تصريفه السنوي بحوالي 475 مليون متر مكعب. وتلتقي هذه الروافد الثلاثة معاً على بعد حوالي 15 كيلومتر شمالي منطقة الحولة مشكلة نهراً واحداً هو نهر الأردن.
  5. الأودية الجانبية التي تقع مساقط مياهها داخل الحدود السورية والأردنية والفلسطينية ومناطق الجليل الأعلى.

يصب نهر الأردن في بحيرة طبريا، وينحدر جنوباً باتجاه البحر الميت بعد أن يلتقي بنهر اليرموك عند منعطف مثلث اليرموك، والمعروفة بملتقى النهرين، جنوب بحيرة طبريا. ويبين الشكل رقم (1) حوض نهر الأردن وروافده وبحيرة طبريا والبحر الميت.

تاريخياً، كانت تقدر كمية المياه المتدفقة من نهر الاردن والواصلة الى البحر الميت بحوالي 1400 مليون متر مكعب سنوياً، إلا أن هذه الكمية انخفضت بشكل دراماتيكي خلال الستة عقود الماضية لتصبح حالياً حوالي 30 مليون متر مكعب سنوياً. هذا التناقص الهائل في كمية المياه المتدفقة عائد بشكل أساسي لتحويل مجرى النهر العلوي من  قبل إسرائيل عن طريق الناقل القطري الاسرائيلي حيث تقوم اسرائيل بضخ حوالي 500 مليون متر كعب من مياه النهر عبر هذا الناقل وصولاً الى الجنوب في النقب، هذا بالإضافة إلى وجود العديد من السدود المقامة على المجرى العلوي للنهر كما تلعب العوامل الطبيعية وقلة الأمطار وفترات الجفاف دوراً في هذا التناقص. علاوة على ذلك، يتهدد نهر الأردن مشكلة تلوث مياهه حيث تتدفق كميات كبيرة من المياه العادمة غير المعالجة من المستوطنات الاسرائيلية الواقعة عى امتداد السفوح الجنوبية من بحيرة طبرية. يبين شكل رقم (1.1) الموازنة المائية لنهر الأردن واستخدامها من قبل الدول المشتركة في حوض نهر الأردن.


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شكل رقم (1.1):  الموازنة المائية لنهر الأردن واستخدامها من قبل الدول المشتركة في حوض نهر الأردن

جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2021
هواتف الطوارئ لدى مزودي خدمات المياه والصرف الصحي